*

المعاني : مبادرة ( فتبينوا) تأكيد لرؤية جلالة الملك

 

امن اف ام - معان - النقيب محمد الفناطسة 

قال المؤرخ والكاتب محمد عطاالله المعاني ؛ ان المبادرة التي اطلقها مدير الأمن العام اللواء فاضل الحمود عبر اثير اذاعة الأمن العام بعنوان " فتبينوا " هي نتاج تأكيد لرؤية جلالة الملك عبدالله الثاني التي اطلقها قبل أيام والتي تتمحور في ضبابية منصات التواصل الاجتماعي .

وأشاد المعاني بمبادرة "فتبينوا" الهادفة التي اطلقها مدير الأمن العام حيث قال : 

حين تتجلى الرؤيا وترتقي لوضوح يتولد الأمن والأمان لترتسم معها صورة السمو والرقي فالمبادرة التي أطلقها عطوفة مدير الأمن العام اللواء فاضل الحمود تحت عنوان "فتبينوا" جاءت بحجم الدراية والمسؤولية المناطة في كل فرد في مجتمعنا الطاهر العفيف الشريف كيف لا وهي نتاج تأكيد لرؤية جلالة الملك عبدالله التي اطلقها قبل أيام والتي تتمحور في ضبابية منصات التواصل الاجتماعي التي مكنت للأنفس المريضة من استغلال المنصات لتحقيق مآرب تسكن انفس عاشت في مستنقع الاشاعة وترعرعت في كنف الفتنة والخراب فمن هنا جاءت الشفافية عبر قوة لا تهادن هدفها حماية الوطن والمواطن من اصحاب الاجندة ممن لا زالت أنفسهم تعيش أمارة بسوء متمترسة خلف جهل وعدم انتماء وولاء همها خلق الفتنة عبر ترويج الاشاعات الباطلة والتي تحاك في الظلام غايتها تشظية وطن وشيطنة مواطن وقد غاب عن ذهنها بأن الأردن القوي بقيادته وأجهزته الأمنية ، قادر على أن يكون لهم بالمرصاد لا تأخذه رحمة ولا شفقة في كل عابث يسعى لزرع الفتن ويغذيها عبر منصات التواصل الاجتماعي او الكلمة المسموعة مؤمنين بأن كل أردني ينزرع في أرض الخير ما هو الا جندي يعمل بجاهزية صفا واحدا مع أخوته في قواتنا المسلحة ولنبقي شعارنا القوي (فتبينوا)يجذر لانتماء وولاء لقائد ووطن .