الناطق باسم اللجنة الوطنية للاوبئة يوضح معايير التعافي للمصابين بفيروس كورونا

 

 (بترا)- موسى خليفات- اوضح الناطق الرسمي باسم اللجنة الوطنية للاوبئة الدكتور نذير عبيدات، المعايير المتبعة لإعلان شفاء المريض من فيروس كورونا "كوفيد 19"، والسماح له بمغادرة المستشفى والتي تختلف تماما عن الاجراءات المتبعة مع الشخص المحجور عليه.


وقال الدكتور عبيدات لوكالة الأنباء الاردنية (بترا) اليوم الاثنين، إن هذه المعايير تبدأ بعد تعافي المريض من أعراض المرض، بإجراء فحصين مخبريين (بي سي آر PCR)، بفارق 3 ايام بينهما.


وبين انه اذا جاءت نتائج هذين الفحصين سلبية اي (لا وجود للفيروس في العينة)، فإنه يتم بعد ذلك اخضاع المريض إلى صورة طبقية دقيقة للصدر تسمى ( أتش آر سي تي HRCT)، بحيث اذا أظهرت الصورة عدم وجود التهاب رئوي واضح عنده، يعتبر المريض معافى، ويعلن شفاؤه من المرض ويسمح له بالخروج من المستشفى والعودة إلى المنزل.


وفيما يتعلق باستخدام " عقار "هيدروكسي كلوروكوين" لعلاج المرضى المصابين بفيروس كورونا، اكد الدكتور عبيدات البدء باستخدام هذا الدواء من خلال بروتوكول علاجي محدد، وضمن دراسة سريرية شاملة للمريض وحالته الصحية، وإذا ما كانت تسمح باعطائه الدواء.


وقال: إن هذه الدراسة تجري بإشراف مجموعة من الأكاديميين في جامعتي الاردنية والعلوم والتكنولوجيا ومتخصصين من وزارة الصحة والخدمات الطبية الملكية، باعتبارها الجهات الوحيدة المخول لها بالسماح في العلاج بهذا الدواء.