نقابة الزراعيين: حماية المنتج المحلي ضرورة وطنية

 

 أكد مجلس نقابة المهندسين الزراعيين أن حماية المنتج المحلي في القطاعات الانتاجية والخدمية مهمة وطنية تشاركية تحتاج إلى تضافر جميع الجهود للتغلب على العقبات التي تعترضها.
واوضح المجلس في بيان صحفي اليوم الثلاثاء، أن المنتجات الوطنية على الرغم من التحديات التي تعاني منها، تصل إلى معظم دول العالم نتيجة تمتعها بمستوى مميز من الجودة يضاهي المنتجات من الدول المتقدمة، مؤكدا أن وصولها إلى مختلف الدول يعد شهادة تقدير على تميزها وجودتها. وأضاف ان حماية المنتج الوطني مسؤولية مشتركة يتحملها الجميع سواء أكان قطاعا عاما أم خاصا لجهة تطوير سلسلة التشريعات والتعليمات وتخفيض الرسوم والضرائب وتوفير الرعاية المادية والمعنوية لكافة القطاعات الزراعية, وتوفير منتج مميز وسعر مناسب قادر على المنافسة داخليا وخارجيا.
وشدد البيان على أن ثقافة المقاطعة الشعبية هي ثقافة مقدرة تندرج تحت إطار حرية التعبير عن الرأي، ويجب ان تكون مدروسة بمنهجية ورؤية وطنية ودقة لأن استخدامها بشكل دائم يؤثر على سمعة المنتج في الأسواق التصديرية، ويحتاج إلى تضافر جهود جميع المؤسسات الوطنية لتعزيز حضور المنتجات الأردنية في جميع الأسواق داخليا وخارجيا.