*

الرزاز: الحكومة ومنذ اليوم الأول لفاجعة البحر الميت وسيول عمان تحملت مسؤولياتها تجاه ما حدث

 

اكد رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز ان الحكومة ومنذ اليوم الاول لفاجعة البحر الميت والسيول في عمان تحملت مسؤولياتها كافة تجاه ما حدث.
وقال رئيس الوزراء خلال جلسة مجلس الوزراء اليوم انه وتنفيذا لتعهدات الحكومة وايمانها بحق المواطنين بمعرفة كل ما حصل منذ فاجعة البحر الميت سيعقد الوزراء المعنيون مؤتمرا صحفيا بعد قليل يقدمون خلاله الاجراءات التي تم اتخاذها سواء كانت تشريعية او ادارية مؤسسية او طريقة العمل المستقبلي مع الكوارث الطبيعية.
وزاد رئيس الوزراء ان الحكومة تعهدت بدراسة الموضوع بشكل مهني والتزمت وبشكل شفاف امام المواطنين بكل ما هو مطلوب منها وتحملت مسؤولياتها تجاه ما حدث.
ولفت رئيس الوزراء الى اللجان الفنية والمهنية والمشتركة التي تم تشكليها والتي خرجت بتوصيات حول ما حدث، وقامت الحكومة بتحويلها فورا للوزارات والاجهزة المعنية والتي عملت عليها حتى خرجت الحكومة بتشريعات جديدة فيما يتعلق بسياحة المغامرات وعمل المكاتب السياحية وآليات الرحلات المدرسية اضافة الى معالجة بعض الثغرات الحقيقية في البنية التحتية في مناطق اساسية وايجاد آليات عمل وانظمة انذار مبكر .
واكد ان الحكومة وتنفيذا لتعهداتها منذ البداية ستحاسب المقصر، وفي ذات الوقت تشكر وتقدر اصحاب المبادرات والاجتهادات التي تم رصدها في هذا المجال والتي تحقق الاهداف المرجوة منها سواء من مواطنين او موظفين.
ولفت الى ان الكواراث الطبيعية اصبحت ظاهرة عالمية تتزايد مع الوقت " ولكن مسؤوليتنا كيف نتعامل معها ونحتاط مستقبلا ونتعلم منها الدروس والعبر وعكسها في عملنا في الجوانب التشريعية والعملية والمؤسسية ومعالجة مكامن الضعف في البنية التحتية".
--(بترا)