*

انطلاق اعمال وفعاليات معرض المياه في الشرق الاوسط وشمال افريقيا

  
افتتح في المسرح الروماني بحضور السفير الفرنسي في عمان ديفيد بيرتولوتي ووزير  المياه والري المهندس رائد ابو السعود وأمين عمان الكبرى الدكتور يوسف الشواربة ومدير عام الوكالة الفرنسية للتنمية في الاردن لوك الكابيليك وعدد من الجهات التمويلية المانحة وكبار مسؤولي قطاع المياه في الاردن  أعمال وفعاليات معرض المياه في الشرق الاوسط وشمال افريقيا للفترة من 22-30 نيسان 2019 بدعم  من الوكالة الفرنسية وامانة عمان الكبرى ووزارة المياه والري .
وقال وزير المياه والري ان جهود الوزارة منصبة حاليا بالتعاون مع شركائها لتخفيف الفاقد وتخفيض استهلاك الطاقة بتوسيع الاعتماد على الطاقة المتجددة في كافة مرافق المياه وايجاد الحلول من خلال زيادة الدعم المقدم لقطاع المياه لتنفيذ مشاريع تكفل التعامل مع الواقع المائي من خلال تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للمياه بما يحسن من مستوى التزويد المائي والخدمات المقدمة للمواطنين .
وثمن وزير المياه والري المهندس رائد ابو السعود الدعم المتواصل من حكومة شعب الجمهورية الفرنسية المتواصل  لتعزيز قدرات قطاع المياه في مجالات التشغيل والصيانة والذي كان له أكبر الأثر في تحسين مستوى الخدمة للمواطنين  من خلال الدعم المقدم لقطاع المياه خلال السنوات الماضية ووصول حجم الدعم الفرنسي الى مئات الملايين خلال السنوات الـ (15) الماضية معربا عن أمله بتعزيز الشراكة بين المؤسسات الفرنسية والاردنية خاصة التي تتعامل مع قطاع المياه .
من ناحيته قال السفير الفرنسي ديفيد بيرتولوتي ان انطلاق اعمال هذا المعرض في وسط العاصمة عمان يهدف الى توعية الراي العام الاردني بتحديات ندرة المياه في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا لما تواجهه من تحديات كبيرة سيما وانها تحتوي فقط على (1%) من مجموع المياه العذبة في العالم والانخفاض الشديد في المياه العذبة في هذه المنطقة من العالم بنسبة(75%) منذ خميسنيات القرن الماضي وغيرها من التحديات مثل اللاجئين والتغير المناخي مما يؤكد على الحاجة الماسة الى اجتراح حلول خلاقة وتضافر جميع الجهود لمواجهة ندرة المياه وهو ما يدفع الحكومة الفرنسية من خلال الوكالة الفرنسية للتنمية لمزيد من التعاون خاصة مع الاردن في مجالات رفع كفاءة التزويد وتطوير المصادر ونشر الوعي المجتمعي وتنفيذ استثمارات تحافظ على استدامة مصادر المياه . 
واضاف انه تم تكييف كل فصل من فصول المعرض بما يعكس طبيعة المنطقة والنشاطات والجهود والمشاريع التي تم تنفيذها وسيتم تنفيذها مستقبلا سواء في مجالات مياه الشرب او الصرف الصحي ومعالجة المياه العادمة والمشاريع الاستراتيجية مثل مشروع جر مياه وادي العرب المرحلة الثانية الممول من الوكالة الفرنسية للتنمية ومشروع شبكات المياه في اربد وابار الازرق ومشروع شركة البوتاس العربية .
مدير عام الوكالة الفرنسية للتنمية في الاردن لوك الكابيليك اكد ان الوكالة تتبنى رؤية شاملة للمياه ولديها خبرة طويلة في مجالات ادارة المياه والصرف الصحي خاصة في الاردن منذ العام 2006 حيث مولت مشاريع بقيمة زادت على (1,6) مليار يورو حتى 2018  ويشكل قطاع المياه ٤٥% من حجم الدعم.