وواجه بطل إيطاليا صعوبات في اختراق دفاع بلنسية، حتى مرر جو أوكانسيلو إلى رونالدو في الدقيقة 59 من مباراتهما بالمجموعة الثامنة.

ونجح رونالدو في مراوغة غابرييل باوليستا ليصنع لنفسه مساحة ثم مرر كرة عرضية منخفضة أمام المرمى حولها مانزوكيتش في الشباك.

ويتصدر يوفنتوس الترتيب برصيد 12 نقطة من خمس مباريات بينما خرج بلنسية من المنافسة عقب فوز مانشستر يونايتد صاحب المركز الثاني 1-صفر على يانج بويز.

ومع حاجته للتعادل من أجل ضمان التأهل، لم يغامر يوفنتوس كثيرا وشهد الشوط الأول تسديدة واحدة على المرمى من الفريقين.

واختبر رونالدو حارس بلنسية نيتو بتسديدة مبكرة تعامل معها الحارس البرازيلي بسهولة بينما تصدى فويتشيخ شتينسني حارس يوفنتوس بشكل رائع لضربة رأس من مختار دياكابي في نهاية الشوط الأول.

وحاول رونالدو، الذي طُرد في مباراة الفريقين السابقة في المجموعة، مجددا بتسديدة منخفضة من ركلة حرة في الشوط الثاني لكن نيتو تصدى لها بسهولة مرة أخرى.

ووضع دياكابي الكرة في شباك يوفنتوس بعد دقيقتين من هدف مانزوكيتش، لكن المدافع الفرنسي استخدم ذراعه ليحول كرة من ركلة حرة إلى داخل المرمى وتم إلغاء الهدف.

وأنقذ نيتو تسديدة من باولو ديبالا واقترب مانزوكيتش من التسجيل مجددا بعد تمريرة رائعة أخرى من رونالدو، إذ سيطر اللاعب البرتغالي على الكرة بصدره هذه المرة وأعادها بحركة واحدة لزميله الأرجنتيني