*

شؤون نسائية جرش تحتفل بالاسراء والمعراج وتؤكد الوصاية الهاشمية على المقدسات

 امن اف ام - الملازم اول احمد العتوم، نظم قسم الشؤون النسائية التابع لوزارة الاوقاف في محافظة جرش اليوم في قاعة غرفة تجارة  جرش احتفالا بمناسة ذكرى الإسراء والمعراج ودور الهاشميين في الحفاظ على المقدسات الاسلامية والمسيحية في مدينة القدس برعاية مساعد المحافظ نصر عوجان.

وقال الأكاديمي الدكتور محمد خالد مقابلة   أن وصاية الهاشميين على القدس تاريخية ، وأن ما قام به الهاشميون منذ استلامهم زمام الحكم لا يستطيع أحد المزاودة عليه أو إنكاره.
ودعا المقابلة الى دعم الاردن داخليا وعلى المستويين العربي والاسلامي لمساندته وقيادته الهاشمية للمحافظة على القدس والمقدسات التي هي معراج نبي هذه الامة سيدنا محمد عليه واله السلام.

واضاف ان الجميع يدرك تمام الإدراك أن القضية الفلسطينية هي القضية المحورية في الشرق الأوسط رغم ألاحداث التي تمر بها الامة  ، وأن هذه القضية حية لا تموت وهذا ما أكده على الدوام جلالة الملك عبد الله الثاني والدبلوماسية الأردنية التي يقودها.

ولفت إلى أن النظر الى قضية القدس يكون من خلال بعدين، الاول سياسي وهي انها عاصمة الدولة الفلسطينية ، والثاني أن بها مقدسات للمسلمين والمسيحيين، لذلك فالأردن ومنذ زمن بعيد لم يترك فلسطين ولن يتركها.

وقالت رئيسة قسم الشؤون النسائية الهام ابو كايد ان الاردنيبن ومعهم امة الاسلام لن يقبلوا بغير الهاشميين أوصياء على القدس ، واشارت  الى ثبات موقف جلالة الملك عبد الله تجاه القضية الفلسطينية مهما تعرض جلالته لضغوطات خارجية ، فحاله كحال من سبقه من الهاشميين .

وقالت ان الاردن على استعداد لبذل كل ما بوسعه للمسجد الأقصى على الرغم من محدودية الامكانات.