جرش : ازالة فورية للبسطات وترحيلها للسوق الشعبي

 

 

في حملة لترحيل البسطات
محافظ جرش : ازالة فورية للبسطات وترحيلها للسوق الشعبي 

امن اف ام - الملازم اول احمد العتوم، قرر محافظ جرش مأمون اللوزي مساء اليوم ترحيل كافة انواع البسطات من الشوارع العامة وسط مدينة جرش الى الموقع الذي استاجرته البلدية في وسط المدينة .

جاء ذلك خلال تراسه حملة مساء بالتعاون مع الاجهزة الامنية ممثلة بمدير شرطة جرش العميد شاهر الحوراني وقوات الدرك ورئيس بلدية جرش الكبرى وجميع أعضاء المجلس البلديةوالمحلي. 

تم خلال الحملة ترحيل البسطات الى الموقع الجديد الذي استأجرته البلدية، وازالة كل الاعتداءات على الشوارع والاطاريف، من مركبات وبناءات،واتخاذ كافة الإجراءات القانونية لضمان عملية الترحيل واغلاق ملف البسطات في الشوارع.

واكد المحافظ ان المحافظة ستتخذ كافة التدابير اللازمة لانفاذ عملية الترحيل، الى ان البلدية امنت موقع افضل بعيداً عن حرم الشارع لضمان حرية التنقل للمركبات ومرتادي الطريق.


واكد مدير شرطة جرش العميد شاهر الحوراني بان الحماية الامنية هي لتسهيل عملية تنفيذ القرار، ولتعزيز الرقابة على الاسواق واعطاء المواطن حق التنقل بلا معيقات. 

وقال رئيس بلدية جرش الدكتور علي قوقزه ان البسطات هي عبارة عن بكمات تتخذ من شارع وسط المدينة مواقع لها مضيفا ان البلدية انذرت التجار بضرورة الالتزام بعرض بضائعهم في محالهم وبغير ذلك فهناك مخالفات كفيلة بردع المعتدين على سعة الشوارع. 

وياتي قرار الترحيل بعد سلسلة من الاجراءات التي قامت بها  بلدية جرش من اعداد موقع متوسط في قلب المدينة لتمكين الباعة من عرض بسطاتهم فيها وضمان بيئة امنة تكفل سلامة الموقع بيئيا بعد ان تم تاهيل الموقع من حيث تعبيد ارضيته وعمل مظلات وانارة .

ويمثل هذا الاجراء خطوة تنظيمية بعد ان استحوذ بعض الباعة على مساحات تآكلت معها سعة الشوارع ما اربك الحركة المرورية الراجلة والمركبات وخلق ازمة خانقة في الوسط التجاري .