حملة نظافة في منطقة اشتفينا السياحية

أمن اف ام. عجلون. ملازم أول مأمون المصري
نظمت  مبادرة جوالة الطبيعة _Ecohikers  بالتعاون مع منظمة اوكسفام و الادارة الملكية لحماية البيئة اليوم حملة نظافة في منطقة في اشتفينا وراسون وذلك في إطار الجهود الرامية للمحافظة على نظافة المواقع السياحية.
وقال مؤسس مبادرة جوالة الطبيعة نادر المناصير إن الطبيعة المتنوعة في الأردن الصحراوية والبحرية والجبلية تستقطب الكثير من السياح والزوار من مختلف الجنسيات الذين يأتون للاستمتاع بالمناظر الجميلة والخلابة ، لكن الكثير من هذه المناطق السياحية تعاني من التلوث الناجم عن إلقاء المخلفات والنفايات من قبل المتنزهين الأمر الذي يؤدي إلى تشويه هذه المواقع ويتطلب القيام بمثل هذه الحملات والمبادرات من قبل كافة مؤسسات المجتمع مؤكدا أن المبادرة تسعى الى بناء ونشر ثقافة التطوع والمبادرة والتعاون حيث يتم جمع اكثر من  300 كيس من النفايات في كل زيارة إلى أحد المواقع السياحية ، بالاضافة إلى توزيع بروشورات توعية على المواطنين لتعزيز السلوكيات البيئية الايجابية. 
من جهته بين رئيس قسم البيئة في إقليم الشمال الرائد رائد الدباس أن الادارة الملكية لحماية البيئة حريصة على تعزيز التشاركية مع كافة مؤسسات المجتمع المدني للحفاظ على بيئة نظيفة خالية من كافة أشكال التلوث، خاصة في ظل ماتشهده هذه المناطق من سلوكيات سلبية وترك للمخلفات والنفايات من قبل المتنزهين او التنزة السلبي الذي قد يتسبب بمخاطر كبيرة على الموارد  الطبيعة وأزمات بيئية مالم تتظافر كافة الجهود للحد من هذه السلوكيات، مشيرا إلى أن أطلاق مجموعة من الشباب مبادرة تحت عنوان (جوالة الطبيعة ) للحد من التلوث في المناطق الطبيعية يأتي في إطار هذه الجهود .
وتضمنت الحملة التي شارك بها عدد من السياح والزوار اطلاق الطائرة المسيرة عن بعد ( الدرونز) ودوريات الوشق وتنظيم مسير بيئي ضمن المسارات البيئية في محمية عجلون كما تم جمع مايزيد عن ٤٠٠ كيس من النفايات والمخلفات .