جرش / التزام بالقانون وتلقي مطالبات لإحتياجات المواطنين

امن اف ام - خلال جولة لمكتب اذاعة امن اف ام في جرش اليوم الاحد، على عدد من مناطق المحافظة، شملت مدن جرش القصبة وسوف ومخيم سوف وقرية مقبلة ودير الليات، حيث بدت تلك المناطق خالية تماماً من الحركة واغلاق لكافة المحال التجارية بكافة انواعها وذلك تطبيقاً للأمر الثاني من قانون الدفاع والمتمثل بحظر التجول في كافة المناطق باستثناء حركة مركبات تابعة اما للجيش او الامن العام او سيارات اسعاف الدفاع المدني، والذين تتطلب ظروف عملهم خلاف ذلك او الحاصلين على تصاريح خاصة من قبل الجهات المعنية، بهدف الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد .

واكد محافظ جرش عاطف العبادي ان قانون الحظر مستمر حتى ترد تعليمات رسمية خلافاً لذلك، مشدداً على انه لن يتم التهاون مع اي شخص يقوم بانتهاك حظر التجول وسيتم تحويل كل من يثبت قيامه بذلك الى الجهات المختصة، لاتخاذ الاجراءات الادارية والقانونية، التي تحكم مثل هذه الحالات، مبيناً ان هناك عدد محدود جدا من الحالات والتي تم التعامل معها مباشرة من قبل الاجهزة المختصة في عدد من مناطق المحافظة تمهيداً لاتخذ الاجراءات القانونية بحقهم .

وقال العبادي ان كافة الاجراءات المتخذة هي لمصلحة المواطنين والهادفة الى الحد من انتشار فيروس الكورونا داعيا المواطنين الى الالتزام ببيوتهم .

وتلقى مكتب امن اف ام في جرش العديد من الاتصالات ونداءات الاستغاثة للحصول على عدد من المواد الاساسية كالخبز وبعض المواد الغذائية والتموينية الاساسية الاخرى، سيما وان بعض المواطنين كما قالوا يسيّرون امور حياتهم بقدر حاجتهم اليومية سواء من عملهم او توفير اساسيات اسرهم من المواد الغذائية. 

ولوحظ خلال الجولة ان كوادر البيئة وعمال الوطن تعمل في مناطق اختصاص البلديات حيث تواصل كوادر بلديات جرش الكبرى وباب عمان والنسيم وبرما والمعراض اعمال الرش والتعقيم للشوارع والاماكن العامة. 

وثمن المواطنون عالياً الجهود الكبيرة التي تبذلها الجهات الامنية والصحية والبلديات وغيرها من الجهات المعنية، والتي بدورها رسمت صورة من التعاضد والتعاون فيما بينها في سبيل الحد من انتشار فيروس الكورونا المستجد. 

كما تلقى مكتب امن اف ام في جرش ايضا اتصالات من ابناء المحافظة يبدون فيها رغبتهم في تقديم المساعدات للاسر المحتاجة.

وقدم رجل الاعمال الدكتور زياد الزعبي مبادرة تتمثل بعمل صندوق لغايات تقديم المساعدات لتلك الاسر وتشكل له لجنة من قبل الجهات المعنية لادارته وتقديم المساعدات لمن يستحقها. 

وبين الزعبي ان المبادرة مفتوحة امام ميسوري الحال كخطوة اولى معلناً عن تقديم مبلغ الف دينار لهذا الصندوق وموجهاً دعوة الى الراغبين بالمشاركة فيه من ابناء المحافظة خاصة من ميسوري الحال وبحيث يكون هذا الصندوق يد عون ومساعدة لاهلنا في المحافظة